أيام 1982 و المؤامرة ضد الفريق الجزائري لكرة القدم...أيام زمان.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أيام 1982 و المؤامرة ضد الفريق الجزائري لكرة القدم...أيام زمان.

مُساهمة  ahmed bechinia في الجمعة أغسطس 05, 2011 5:01 pm


نسمع كثيراً عن المؤامرة التي تعرض لها المنتخب الجزائري في مونديال 1982 ، ولكن كثيرين قد لا يعرفون بتفاصيلها ومن أجل ذلك فإن حلقة أيام زمان لهذا الأسبوع ستوضح ما جرى بالضبط.

فقد أوقعت قرعة مونديال اسبانيا 1982 الجزائر في مواجهة كل من المانيا والنمسا وتشيلي.

وقد كان ترتيب مباريات الجزائر كالآتي: المانيا ثم النمسا ثم تشيلي... ولم يكن أحد يأمل الشيء الكثير في المباراة الأولى ضد المرشح للقب المنتخب الألماني.

ولكن كل شيء تغير مع الدقيقة 54 عندما سجل رابح مادجر هدف التقدم الجزائري وسط روح قتالية عالية أجبرت الألمان على إعادة الحسابات في أرض الملعب رغم كل التصريحات النارية من قبل المانشافت قبل اللقاء.رومينغه رد بهدف التعادل في الدقيقة 67 إلا أن الجزائريين وعن طريق بلومي لم يمهلوهم فسجلوا هدف الفوز في الدقيقة 68...لتصبح كل الحسابات متغيرة.

في المباراة الأخرى فازت النمسا 1-0 على تشيلي وكانت كل الحسابات تقول الجزائر تستطيع التأهل.

المباراة الثانية ، نجحت المانيا بتبييض دفترها وسحقت تشيلي 4-1 ولكن الجزائر سقطت بشكل مدوٍ أمام النمسا بهدفين نظيفين ومن هنا كانت المشكلة فقد أصبح الترتيب كالآتي:
النمسا لها 4 نقاط (الفوز كان يعطي نقطتين) و+3 كفارق أهداف.
المانيا لها نقطتان و+2 كفارق أهداف
الجزائر لها نقطتان و-1 كفارق أهداف.

الآن بدأ الحديث ماذا سيجري؟؟ .. الجزائر بحاجة للفوز بنتيجة كبيرة كي تضمن التأهل من دون مشكلة ولكن في حال جاءت النتيجة عادية فإن تعثر المانيا أو سحقها للنمسا هو الحل الوحيد.

في المباراة الأخيرة .. تقدمت الجزائر على تشيلي 3-0 وظهرت كالفريق المتأهل رسمياً مهما كانت نتيجة المباراة الأخرى ، لكنها في الشوط الثاني تراخت وتلقت هدفين لتفوز 3-2 ويصبح رصيدها 4 نقاط وفارق الأهداف "صفر".

في تلك الأيام لم تكن المباراة الأخيرة تقام بنفس الوقت ، فهناك لعبت المانيا مع النمسا بكل هدوء وسجلت هدفاً مبكراً ولكنها لم تحاول إضافة غيره ولم تحاول النمسا أن تهاجم ومن هنا كان سيناريو المؤامرة ، فالفريقان لعبا لمصلحة بعضهما البعض وليس لمصلحة واحدة فقط ... فالنمسا خشيت أن تهاجم فتسحقها المانيا ، والمانيا خشيت أن تتمادى فتفاجئها النمسا.. فكانت النتيجة 1-0 المانية ليتصدر المانشافت ويتأهل رفقة النمسا.

كلمة حق:
نعم كان الأداء الألماني النمساوي فاضحاً مملاً واضح الهدف ، لكن الجزائريين أنفسهم ساهموا بوضع نفسهم في هذا الموقف ، مرة عندما خسروا بهدفين أمام النمسا ولم ينتبهوا لحسبة الأهداف ، ومرة عندما تراخوا أمام تشيلي....نعم هناك مؤامرة على النتيجة لكننا من منحناهم فرصة التنسيق!



- المصدر :موقع سوبر الامارتي .
avatar
ahmed bechinia
Admin

عدد المساهمات : 500
تاريخ التسجيل : 28/06/2011
الموقع : العيون،القالة،الطارف.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bechiniaahmed.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى